الرئيسية / الاقتصاد / منطقة حرة للبحوث والتطوير بالشارقة

منطقة حرة للبحوث والتطوير بالشارقة

من المقرر أن تقوم شركة الأعمال التجارية بالجامعة الأميركية في الشارقة AUS بإنشاء منطقة اقتصادية حرة متخصصة في مجالات البحوث والتطوير. وذكرت جريدة “ذا ناشيونال” الإماراتية التي تصدر باللغة الإنجليزية، فإن المرحلة الأولى للمنطقة الحرة “للبحوث والتقنية والابتكار” (RTI) من المتوقع أن تستوعب 200 شركة وأن تكتمل عام 2018. تجدر الإشارة إلى أن شركة الأعمال التجارية بالجامعة الأميركية بالشارقة قد تم تأسيسها كشركة قابضة بمقتضى مرسوم أميري عام 2015.

وتتمتع الشارقة بالفعل بمنطقتين ناجحتين من المناطق الحرة، وهما هيئة المنطقة الحرة بالحمرية، والمنطقة الحرة بمطار الشارقة الدولي واللتان تستضيفان معا نحو 13,500 شركة من 157 دولة. وفي فبراير 2016 تم إنشاء منطقة اقتصادية حرة جديدة وذلك بمقتضى مرسوم أميري، وهي مدينة الشارقة للإعلام، والتي تستهدف توفير بيئة نموذجية لاحتضان مشروعات الإعلام والابتكار وخطوة لتشجيع الشركات الناشئة على اتخاذ الشارقة مقرا لها.

تقع المنطقة الحرة “للبحوث والتقنية والابتكار” بالقرب من الجامعة الأميركية في الشارقة، وستتمتع بمزايا المناطق الحرة، حيث تسمح بملكية أجنبية كاملة للشركات وبنسبة 100%. وتأتي المنطقة الحرة الجديدة في إطار الجهود التي تقوم بها الشارقة لتعزيز مناخ الابتكار وريادة الأعمال وتأسيس اقتصاد معرفي قابل للنمو والاستمرار. ومن المقرر أن توفر المنطقة مكاتب ومعامل علمية ومقار سكنية للشركات المحلية والعالمية بما في ذلك الشركات في القطاعين العام والخاص.

وقد تأسست شركة الأعمال التجارية للجامعة الأميركية في الشارقة، بهدف تأسيس وإدارة وتنفيذ المشاريع الاستثمارية للجامعة بما يساهم في دعم الجامعة والمبادرات التي تقوم بها في المجالات الأكاديمية والبحثية والتكنولوجية وأيضا مشروعات التطوير العقاري. من ناحية أخرى، قامت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بتأسيس مركز “شراع” لريادة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالشارقة، في يناير الماضي، بهدف دعم وتشجيع الشباب على إقامة مشروعاتهم الخاصة وأيضا تعزيز صورة الشارقة كمركز جذب للشركات الناشئة.

تعد الجامعة الأميركية بالشارقة، هي إحدى مؤسسات التعليم العالي، المستقلة وغير الهادفة للربح، وقد تأسست عام 1997، بالمدينة الجامعية بالشارقة. وتقوم الجامعة بتدريس 26 مقررا دراسيا رئيسيا، و46 فرعيا في مجال التعليم الجامعي إلى جانب 14 شهادة في مجال الدراسات العليا. وقد حصلت الجامعة على المرتبة السابعة ضمن تصنيف الجامعات على مستوى العالم العربي لعام 2015.

المصدر: AUS، شركة الأعمال التجارية بالAUS، “ذا ناشيونال”

عن The Editor

شاهد أيضاً

هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي تستعرض مزايا الاستثمار أمام وفد صيني

نظمت هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي لقاء أعمال موسع مع وفد اقتصادي صيني رفيع ...