الرئيسية / السياحة / نمو قياسي بحركة الركاب بمطار الشارقة

نمو قياسي بحركة الركاب بمطار الشارقة

شهد مطار الشارقة الدولي زيادة سنوية في حركة الركاب بلغت 10% خلال عام 2016، حيث قام المطار بخدمة 11 مليون راكب خلال الفترة من يناير وحتى ديسمبر. وقد تخطى المطار بذلك حاجز ال10 ملايين راكب التي حققها لأول مرة عام 2015، بنسبة نمو قدرها5.5 %. وقد واصل المطار منذ ذلك الحين تسجيل معدلات نمو قوية سنويا.

وكانت حركة الركاب بالمطار قد شهدت نموا قدره12 % خلال الربع الأول من عام 2016 و11% خلال الربع الثاني و13% خلال الربع الثالث حيث وصلت إلى مليون راكب بالشهر للمرة الأولى خلال أغسطس 2016. ومن ناحية أخرى، فقد زادت حركة الطائرات بالمطار بنسبة 6% خلال عام 2016 حيث وصلت إلى 75,900 رحلة (منتظمة وغير منتظمة) بالمقارنة مع 71,426 رحلة في عام 2015.

ويرجع النمو الذي يحققه المطار إلى جاذبية موقعه الاستراتيجي، ونجاح خطة تسويق الشارقة كمحطة سياحية وأيضا التوسعات التي تقوم بها شركة العربية للطيران بالشارقة. فقد ساهم الموقع الاستراتيجي للمطار بالقرب من مدينتي الشارقة ودبي والطرق الرئيسة التي تربط الإمارات السبع التي تضمها دولة الإمارات، في جعله محورا نموذجيا للمسافرين لأغراض التجارة والأعمال أو للترفيه على السواء.

ورغم أن شركة العربية للطيران لم تعلن بعد الأرقام الإجمالية لعام 2016، فقد قامت الشركة بنقل 2.27 مليون راكب خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2016، بزيادة 14% بالمقارنة بنفس الفترة من عام 2015 حين قامت بنقل مليوني راكب فقط. وتقوم الشركة حاليا بتشغيل أسطول من الطائرات يبلغ 46 طائرة من طراز إيرباص A320، حيث تقوم بتشغيل رحلات إلى120  محطة في 33 دولة على مستوى الشرق الأوسط وأسيا وأفريقيا وأوروبا.

تطور حركة الركاب بمطار الشارقة الدولي 2014 – 2016 (بالمليون)

من ناحية أخرى، شهدت صناعة السياحة بالشارقة أداء قويا خلال عامي 2015 و2016 على الرغم من الضغوط الاقتصادية العالمية والإقليمية. فحسب إحصاءات هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة (SCTDA) فقد شهدت الفنادق والشقق الفندقية زيادة قدرها 19% في نسبة الإشغال التي تم حجزها خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2016، حيث بلغت إجمالا 2.94 مليون ليلة فندقية. وتستهدف استراتيجية الهيئة لتطوير الإمكانيات والقدرات السياحية للإمارة، اجتذاب أكثر من 10 ملايين سائح عام 2021.

وفي نفس الوقت، تواصل شركة جاما للطيران توسعة مركز عملياتها الأساسية الثابتة في مطار الشارقة الدولي. وقد أعلنت الشركة التي تعد واحدة من أبرز الشركات العالمية في مجال خدمات الطيران التجاري، إنشاء مركز جديد لعملياتها الثابتة من المقرر أن يتم افتتاحه منتصف عام 2018. وقد سجلت الشركة نموا بلغ 12% في حركة الطائرات عبر مركزها بالشارقة العام الماضي و33% زيادة في عدد الطائرات التي تقوم بإدارتها.

وكان مطار الشارقة الدولي قد افتتح مدرجا جديدا عام 2014، بلغت استثماراته 500 مليون درهم (136 مليون دولار)، وهو مؤهل للتعامل مع الطائرات العملاقة “سوبر جمبو”، حيث ساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية للمطار بصورة جوهرية. وقد قام المطار مؤخرا بتشغيل 16 بوابة ذكية لخدمة الركاب بقاعات الوصول والمغادرة، إلى جانب مرافق خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة ونظام جديد لإدارة حركة الحقائب إلى جانب مرافق شحن خاصة بقطاعات الأدوية ومستلزمات الرعاية الصحية، كما بدأ المطار أيضا إنشاء جسر إضافي جديد لخدمة الركاب.

وتأتي عمليات توسعة وتطوير مطار الشارقة الدولي في إطار استراتيجة المطار التي تهدف إلى الوصول بحركة الركاب إلى 25 مليون راكب عام 2025.

المصدر: هيئة مطار الشارقة الدولي

عن The Editor

شاهد أيضاً

«إكسبو الشارقة» ينهي استعداداته لإطلاق النسخة الثانية من معرض «جواهر الإمارات» في 30 يونيو

أعلن مركز إكسبو الشارقة، انتهاء كافة التحضيرات والاستعدادات لاستضافة فعاليات النسخة الثانية من معرض «جواهر ...