الرئيسية / غير مصنف / “إن إم سي” تشتري مستشفى الزهراء مقابل 560 مليون دولار

“إن إم سي” تشتري مستشفى الزهراء مقابل 560 مليون دولار

أعلنت شركة “إن إم سي هيلث” NMC Health، وهي واحدة من أبرز شركات تقديم خدمات الرعاية الصحية في دولة الإمارات، الاستحواذ على مستشفى الزهراء من شركة الخليج للمشاريع الطبية، حيث قدمت عرضا للشراء قيمته 560 مليون دولار (2.1 مليار درهم). تعد مستشفى الزهراء من أكبر مؤسسات الرعاية الصحية بدولة الإمارات العربية المتحدة، وقد تأسست عام 1981 بحي الغوير بالشارقة.

وستقوم  إن إم سي بتمويل عملية الاستحواز عبر مزيج من تبادل الأسهم والاقتراض، من خلال التسهيلات المصرفية التي تم التفاوض عليها مع كل من بنك جي بي مورجان وستاندرد تشارترد. ومن المقرر أن تتم عملية الاستحواذ بنهاية مارس 2017 وذلك عقب موافقة المساهمين، المقرر أن تتم يوم 29 ديسمبر الحالي، حيث تعد أكبر عملية استحواذ على مستوى القطاع الصحي في المنطقة على مدى العشر سنوات الماضية. تجدر الإشارة إلى أن الشركة كانت قد استحوذت مؤخرا على شبكة “د. صني” للمستشفيات والمراكز الطبية والصيدليات في الشارقة مقابل 64 مليون دولار (235 مليون درهم).

وبمقتضى قرار حكومي، تأسست شركة الخليج للمشاريع الطبية عام 1979، وهي الشركة القابضة التي تمتلك مستشفى الزهراء بالشارقة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة. وتمتلك الشركة وتدير أيضا، إلى جانب مستشفى الزهراء بالشارقة والتي تضم 137 سريرا، شبكة الزهراء للمراكز الطبية الخاصة ومستشفى الزهراء في دبي.

ويعتبر قطاع الرعاية الصحية من القطاعات الاستراتيجية في إطار خطة التنمية الاقتصادية لحكومة الشارقة، حيث قامت بتأسيس مدينة الشارقة للرعاية الصحية (SHCC) كمنطقة حرة عام 2012 فضلا عن العديد من المبادرات لتعزيز مكانة الإمارة كمركز للتعليم الطبي والبحوث والتنمية ومحطة للسياجة العلاجية. وقد ساهمت التشريعات والقواعد الجديدة للتأمين الطبي في المساهمة في تعزيز نمو القطاع الخاص في هذا المجال.

وتلعب جامعة الشارقة دورا رياديا في قيادة التعليم والبحوث الطبية، حيث أسست مجمع الشارقة للتميز الطبي عام 2005، والذي ضم تحت جناحه إلى جانب كلية العلوم الصحية، كلية الطب وكلية طب الأسنان وكلية الصيدلة. وفي عام 2011 قامت الجامعة بتأسيس معهد الشارقة للبحوث الطبية، ومستشفى الأسنان الجامعي ومركز جامعة الشارقة للتعليم والبحوث. كما تم الإعلان العام الماضي عن خطة إنشاء مركزين للبحوث الطبية في جامعة الشارقة، وهما مركز أبحاث أمراض السكر والغدد الصماء ومركز طب النانو.

وقد عززت حكومة الشارقة من التزامها بتطوير القطاع الصحي ووضعه بقائمة أولويات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، عبر الانضمام لبرنامج المدن الصحية التابع لمنظمة الصحة العالمية عام 2012. ومنذ ذلك الحين تمكنت حكومة الشارقة من تلبية 88% من معايير البرنامج، وعددها 80 معياراً، لتكون الشارقة أول مدينة تعتمدها منظمة الصحة العالمية رسميا، كمدينة صحية في الشرق الأوسط.

المصدر: رويترز، NMC، جامعة الشارقة، متنوعة

عن The Editor

شاهد أيضاً

«مجلس شباب غرفة الشارقة» يُعرف بسبل «الريادة في الأعمال»

نظم لقاء تفاعلياً ضمن مبادراته الشارقة: «الخليج» نظم مجلس شباب غرفة تجارة وصناعة الشارقة، لقاء ...