الرئيسية / السياحة / إنشاء منتزه عام بمدينة كلباء

إنشاء منتزه عام بمدينة كلباء

وافق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على مشروع ضخم جديد لإنشاء منتزه عام على الساحل الشرقي لمدينة كلباء في منطقة الغيل. يأتي ذلك في إطار مجموعة من الاستثمارات التي تقوم بها إمارة الشارقة في مختلف المجالات بمدينة كلباء، بهدف تطوير البنية الأساسية في مجال السياحة والترفيه بما في ذلك مشروعات تطوير السياحة البيئية وتطوير المنطقة التي تتمتع بجمال الطبيعة.

وسيكون المنتزه الجديد شبيها بالمنتزه الوطني للشارقة، الذي يعد أكبر مشروع للحدائق والمسطحات المفتوحة بالإمارة حيث يمتد على مساحة 630 ألف متر مربع (6.8 مليون قدم مربع). ويضم المنتزه الجديد العديد من المرافق العامة الخدمية واستراحات مظللة وأماكن لحفلات الشواء والملاعب الرياضية وغيرها من المرافق.  وستتولى دائرة الأشغال العامة بالشارقة تنفيذ المشروع، بالإضافة إلى إنشاء مجموعة من الحدائق والمنتزهات العامة الأصغر مساحة في كل من الساف والمفرق بالإضافة إلى حديقتين في ضاحية السيوح 4 و6 .

تجدر الإشارة إلى أن الأهمية المتزايدة التي تكتسبها مدينة كلباء، كإحدى الوجهات السياحية والترفيهية أمام السياحة المحلية والعالمية، حيث يسهل الوصول إليها من مدينة الشارقة عبر طريق الشارقة- كلباء أو عبر الطريق الساحلي من ميناء خورفكان وذلك للسائحين القادمين على متن البواخر السياحية. وقد تم تطوير البنية الأساسية للمواصلات، والطرق الساحلية والحدائق والمتنزهات خلال السنوات القليلة الماضية.

وتقوم هيئة الشارقة للإستثمار والتطوير (شروق) حاليا بتطوير مشروع ضخم للسياحة البيئية، يعد الأكبر من نوعه في المنطقة. ويتضمن المشروع إدارة المناطق العامة المفتوحة وحدائق ومتنزهات وحديقة نباتية ومركز لحماية الحيوانات المهددة بالإنقراض، وحديقة وفق أعلى المعايير البيئية، إلى جانب فندق من فئة الخمس نجوم، ومشروع لمركز تسوق يتمتع بواجهة مائية. وفي إطار المشروع، تم مؤخرا افتتاح منتزه وحديقة الحفية أمام الزائرين، والتي تقع ضمن محمية الحفية الطبيعية بمدينة كلباء.

وقد افتتحت السلطات بالشارقة مؤخرا مركزا جديدا لصون البيئة الجبلية أمام الزائرين والسائحين وهو يمتد على مساحة 12 كيلو متر مربع بجبال حِجر، على بعد 25 كيلو مترا من كلباء. ورغم أنه يهدف لإنقاذ حيوانات المنطقة خاصة السلالات المعرضة لمخاطر الإنقراض، فإن مركز الحفية لصون البيئة الجبلية يوفر فريقا لخدمة العملاء يعمل بدوام كامل ومرشدين أكفاء ومركز للزائرين وسيارات تعمل بالكهرباء لانتقالات الزائرين (جولف كارتس) داخل المحمية.

ويضم المركز مجموعة متنوعة من الحيوانات البرية العربية، والتي أصبح المركز مقرا لمعيشتها ورعايتها، من بينها النمر العربي والذئب العربي، والطهر العربي.

المصدر: حكومة الشارقة، (شروق)

عن The Editor

شاهد أيضاً

«إكسبو الشارقة» ينهي استعداداته لإطلاق النسخة الثانية من معرض «جواهر الإمارات» في 30 يونيو

أعلن مركز إكسبو الشارقة، انتهاء كافة التحضيرات والاستعدادات لاستضافة فعاليات النسخة الثانية من معرض «جواهر ...